شات ومنتديات نهارك عسل


دردشة و منتديات نهارك عسل ترحب بكم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصه تستحق القراءه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 98
تاريخ التسجيل : 27/01/2012

مُساهمةموضوع: قصه تستحق القراءه    الإثنين يناير 30, 2012 4:53 pm

اشترى قاضٍ من قضاة البصرة جارية [في عهد السلف ]




وفي أول ليلة وهي في بيته قام آخر الليل يتفقدها؛ لأنه لا يعرف أخلاقها،
فلما دخل غرفتها إذا هي ليست في الغرفة،

فأساء الظن،
وحينما بَحث وَجدها في زاوية غرفتها وهي تناجي ربها في آخر الليل،

وتقول وهي ساجدة:

اللهم إني أسألك بحُبك لي أن تغفر لي،،،

[تسأل الله في حبه لها أن يغفر لها]

فلم يستسغ الشيخ هذه العبارة ،
وقال في نفسه: إنّ الأولى أن تقول: اللهم إني أسألك بحبي لك [لأن الإنسان يتوسل بفعله وعمله] أن تغفر لي،

فانتظرها حتى سلمت ثم قال لها : لا تقولي اللهم إني أسألك بحبك لي؛ وإنما قولي: اللهم إني أسألك بحبي لك،

قالت له: ليس المهم أن تُحِب، لكن المهم أن تُحَب، لولا حبه لي ما أيقظني وأغفَلك."

نعم،،،

ليس المهم أن تُحِب.. قد تحب شخصاً لكنه قد لا يحبك،

ولهذا النبي -صلى الله عليه وسلم -كان يسأل الله حُبه بقوله :
(اللهم إني أسألك حبك، وحب من يحبك، وحب كل عملٍ يقربني إلى حبك، اللهم اجعل حبك إلي أحب من الماء البارد على الظمأ).

ثم يقول: (اللهم ما أعطيتني مما أحب؛ فاجعله عوناً لي على ما تحب، وما زويت عني مما أحب؛ فاجعله فراغاً لي فيما تحب)
>>>>>>>>>>> >>>>>>>>>>>>> >>>>>>>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ww.ausweo.wikiforum.net
 
قصه تستحق القراءه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شات ومنتديات نهارك عسل :: منتدى القصص والرويات والخواطر-
انتقل الى: